أكد مدير الدراسات المكلف بالملفات الادارية بوزارة التربية الوطنية رابح شيشيو أن عدد المترشحين المسجلين لمسابقة توظيف الأساتذة المزمع تنظيمها يوم الـ29 جوان الجاري بلغ حوالي 700ألف وأن عملية سحب الاستدعاءات متواصلة إلى غاية الساعات القليلة التي تسبق موعد اجراء المسابقة.

وأوضح المتدخل في برنامج ضيف التحرير للقناة الثالثة أن الوزارة  الوصية تحرص كل الحرص على تحقيق مبدأي تكافؤ الفرص والإنصاف بين كافة المترشحين في هذه المسابقة الوطنية التي خصص لها  14627 منصب في 7رتب مختلفة موزعة بين التأطير البيداغوجي والاداري.

وتعود حصة الأسد في هذه المسابقة الوطنية  لمناصب الأساتذة ب  10009منصب في كل تخصصات الطورين المتوسط والثانوي مع تخصيص مناصب أكثر لأساتذة الرياضيات والفيزياء بالنظر إلى النقص المسجل في التأطير البيداغوجي لهاتين المادتين.

وترمي الوزارة  بهذه المسابقة -يقول رابح شيشيو- إلى تغطية النقص في التأطير البيداغوجي مع الدخول المدرسي القادم بسبب النزيف الدي سيشهده القطاع هذه الصائفة باستفادة  41ألف أستاذ من التقاعد.

توظيف 69 ألف أستاذ منذ تنظيم مسابقة العام الماضي

وفي سياق حديثه عن توظيف الأساتذة  أبرز المتدخل أنه ومنذ تنظيم مسابقة التوظيف للعام الفارط ،فقد تم إدماج 69 ألف أستاذ على اعتبار أن عملية التوظيف لم تتوقف خلال العام الدراسي باستغلال القوائم الإحتياطية مشيرا إلى أن هذه الاخيرة سيتم إعادة بناؤها بعد الافراج عن نتائج  مسابقة جوان 2017.

ويراهن القطاع على عامل التكوين خلال السنة الدراسية القادمة لاقترانه بمسعى تحقيق النوعية ،حيث أكد ممثل الوزارة وضع جهاز التكوين الموجه للأساتذة الناجحين مع توفيركل التدابير البيداغوجية والإدارية التي سترافقه ،والبداية ستكون بملتقى تكوين المكونين الذي سينطلق من البليدة هذا الأربعاء باشراف وزيرة القطاع.