طالب عضو الجمعية الوطنية لوكلاء السيارات المعتمدين والرئيس الأسبق لجمعية وكلاء السيارات متعددي العلامات يوسف نباش وزيري الصناعة والمناجم يوسف يوسفي والتجارة سعيد جلاب برفع الحظر عن استيراد السيارات للمهنيين وأصحاب المؤسسات، ويتعلق الأمر بالسيارات الموجهة لتجهيز الشركات وليس للاستعمال الشخصي أو إعادة البيع.

وقال نباش في تصريح ل”سبق برس” أن منع استيراد السيارات الساري المفعول منذ سنتين، وتحديدا بداية من الفاتح جانفي 2017 يجب أن يستثني المهنيين الذين يبقون بحاجة لعدد كبير من المركبات لتجهيز حظيرتهم واستمرارهم في النشاط، وهو ما قال أن مصانع السيارات المركبة في الجزائر غير قادرة علي تلبيته، مصرحا :”لسنا ملزمين باستغلال سيارات فرنسية بالضرورة، نريد فتح الاستيراد للمهنيين، ولدينا مقترحات تتضمن ضمانات بعدم استغلال هذه المركبات لأغراض شخصية” كاشفا عن مراسلة وزارتي الصناعة والتجارة بملف مفصل عن القضية.

وفصل في هذا الإطار قائلا:” سنوقع عقدا بعدم التنازل عن هذه المركبات أو بيعها أو مقايضتها قبل 5 سنوات، كما أنه بإمكان الحكومة فرض الرسم على القيمة المضافة”، متسائلا عن سبب منع أصحاب الشركات من الاستيراد إذا كانت العملية ستتم بحر مالهم وليس بأموال الخزينة العمومية أو البنوك.

وضرب في هذا الإطار مثالا بشركة “طاكسي العاصمة” التي يسيرها والتي شدد على أنها بحاجة للتمون بمركبات جديدة إلا أن قرار منع الاستيراد يحول دون ذلك، مضيفا “على الأقل افتحوا الاستيراد للسيارات أقل من 3 سنوات ومستعدون للالتزام بشروطكم”.

القراءة من pressسبق