تحادث وزير المالية عبد الرحمان راوية هاتفيا أمس الخميس مع سفير الولايات المتحدة بالجزائر جون ديسروشر حول التعاون الاقتصادي و المالي بين البلدين، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

وجاء في البيان أن المحادثات كانت “مناسبة لاستعراض واقع التعاون الاقتصادي و المالي بين البلدين”، حيث ذكر الوزير راوية الدبلوماسي الأمريكي “بأهم مقومات السياسة الاقتصادية التي تنتهجها الحكومة الجزائرية من أجل تحقيق توازن و ديمومة الإطار الاقتصادي الكلي الشامل سيما بالنظر لانعكاسات وباء كوفيد-19على الاقتصاد الوطني”.

كما قدم الوزير “لمحة عن أهم الإجراءات المُتضمنة في مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2020″، قبل أن يـتبادل الطرفان “وجهات النظر حول أهم ورشات الإصلاح المرتقبة سيما فيما يتعلق بالميزانية و التنويع الاقتصادي و تحسين مناخ الأعمال لتشجيع الاستثمار و النمو”