أعلن وزير التجارة، السعيد جلاب، أمس الأربعاء بالجزائر العاصمة أن الرسم الإضافي المؤقت الوقائي على عمليات استيراد السلع النهائية الموجهة للاستهلاك سيدخل حيز التطبيق بشكل محتمل مطلع شهر سبتمبر القادم.

وفي تصريح للصحافة على هامش لقاء نادي مصدري المنتجات الفلاحية، أوضح جلاب أن دائرته الوزارية قد باشرت لقاءات مع ممثلي مختلف الشعب من أجل الوقوف على مقترحاتها وتطلعاتها، وهذا قبل تطبيق الرسم الإضافي المؤقت الوقائي الذي أقره قانون المالية التكميلي لسنة 2018.

واستطرد الوزير بقوله “لقد التقينا بممثلي الشعب الغذائية والبلاستيكية والسيراميك والألمنيوم. وسنلتقي بحر هذا الأسبوع ممثلين عن شعب الأجهزة الكهرومنزلية والورق والكارتون وكذا الطماطم الصناعية من أجل تحضير قائمة المنتجات التي ستخضع للرسم الإضافي المؤقت وفق نسب يقترحها المتعاملون.

وانطلاقا من هذا، ستقترح اللجنة المتخصصة نسبا تتراوح من 30 في المائة حتى 200 في المائة حسب تغطية السوق”.

القراءة من البلاد