أكد عضو السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات، محمد لحسن زغيدي، أن لجنة مختصة تضم أعضاء من السلطة بصدد التحضير لمشروع مناظرة تلفزيونية بين المترشحين لرئاسيات 12 ديسمبر المقبل من أجل العمل على تجسيده بالتوافق مع المترشحين.

وأفاد زغيدي في إتصال هاتفي مع “سبق برس” أن السلطة الوطنية تسعى من أجل تمكين الناخبين من التعرف على برامج المترشحين وأيضا إعطاء المترشحين حقهم في التواصل والنقاش والتنافس عبر المناظرة التلفزيونية التي أصبحت تقليدا في الدول الديمقراطية لإبراز مبدأ تكافؤ الفرص.

بالمقابل شدد المتحدث أن القانون العضوي للإنتخابات لا يلزم بإجراء المناظرة التلفزيوينة، مضيفا: “ستعمل السلطة الوطنية للإنتخابات على إعداد مقترح وعرضه على المترشحين من أجل تجسيده خلال الحملة الإنتخابية”.

تجدر الإشارة أن الإستحقاقات الرئاسية السابقة كانت تشهد مقابلات تلفزيونية للمترشحين على إنفراد يبثها التلفزيون العمومي.

المصدر