علق وزير الإتصال والناطلق الرسمي باسم الحكومة، حسان رابحي، على الإجراءات المشددة التي إتخذتها بعض الدول حيال منح تأشيرات الدخول الجزائريين الى أراضيها. 

وقال رابحي في تصريحات صحفية أن التأسيس للقوانين المرتبطة بتنقل و إقامة المواطنين في تلك الدول يتعلق بقراراتها السيادية، و الجزائر بدورها لها نفس القدرة على إتخاذ تلك القرارات.

و أكد الوزير أن هذا لا يمنع تناول هذه المواضيع في اطار اللقاءات التي تتم بإشراف من الإدارات القائمة على المصالح القنصلية بما يحفظ كرامة المواطن و الحفاظ على حقوقه.

المصدر