تتجه شركة الطيران الفرنسية “إيغل أزور” نحو اختيار عرض مديرين سابقين للجوية الفرنسية من بين 14 عرض شراء مودع لديها الأسبوع الماضي.

تحصل عرض كل من “ليونيل غرين” و” فيليب ميكولو” المديرين التنفيذيين السابقين للخطوط الجوية الفرنسية على الأفضلية من بين كل عروض الشراء التي تم إيداعها لدى “إيغل أزور”.

وكشف الموقع الإلكتروني الفرنسي “Boursier.com”، اليوم الجمعة، عن ميل شركة “إيغل أزور” نحو قبول عرض المديرين التنفيذيين السابقيين للخطوط الجوية الفرنسية.

ووفقا لمعلومات الموقع الإلكتروني “Boursier ” فإن سبب الاختيار يعود إلى أن العرض إقترح شراء أسطول “إيغل أزور” كاملا.

عكس باقي العروض الأخرى التي اقترحت فقط شراء بعض أو جزء من أسهم شركة الطيران “إيغل أزور”.

وأيدت نقابات الموظفين العرض المقدم من قبل المدير التنفيذي للخطوط الجوية الفرنسية، مشيرة أنه الحل الأفضل للحفاظ على مناصب الشغل بالشركة.

ويستند العرض إلى استلام قرض أسهم بقيمة 20 مليون أورو من الدولة وكذا استرجاع أموال “إيغل أزور” النقدية الموجودة بالجزائر والتي تقدر بنحو 15 مليون أورو.

بهذا فقد تم استبعاد عرض شركة الخطوط الجوية الفرنسية في الوقت الحالي، بعد أن تعدل عرضها الجزئي للإمتثال للقواعد الأوربية.

حيث إقترحت في وقت سابق إستعادة مئة في المائة من أسطول “إيغل أزور” بإستخدام مجموعة “إير فرنس ك ل م” دون إستعادة الطائرات أو جميع الموظفين بالشركة.