أطلقت مؤخرا، شركة نقاوس للمشروبات، منتوجا جديدا في السوق الجزائرية.

ويتمثل هذا المنتوج الجديد – الموضّح في الصورة – في عصير ذو جودة أكبر وطعم أروع في عبوة جديدة بتصميم مميز.

وعملت ‘نقاوس” من خلال منتوجها الجديد على إرضاء ذوق المستهلك الجزائري. كما أن سعر منتوجها الجديد في متناول المستهلك الجزائري البسيط.

شركة نقاوس التي حملت على عاتقها منذ نشأتها شعار: “ليس المهم الكمية بل المهم هو النوعية” و”رضا المستهلك الجزائري غايتنا”، فاحتلت بذلك الصدارة  لدى المستهلك الجزائري طيلة 40 سنة من تواجدها في السوق الجزائرية، عمدت مؤخرا على استخدام آلات حديثة ذو جودة كبيرة وتكنولوجيا عالية رفيعة المستوى في انتاج العصير الجديد المتاح حاليا في جميع المحلات التجارية وبأسعار مناسبة وفي متناول الجميع.

وباعتبار أن المستهلك الجزائري ذواق و يفضل المشروبات التي بها أكثر كمية من السكر. وانطلاقا من حرص شركة “نقاوس” على الحفاظ على صحة المستهلك، قللّت الشركة في منتوجاتها الجديدة من كمية السكر ولكنها حافظت على الذوق والطعم المميز الذي تنفرد به العلامة “نقاوس”.

وتجدر الإشارة إلى أنّ شركة “نقاوس” باتت اليوم من كبرى الشركات في مجال المشروبات و العصائر، وهي علامة قديمة منذ سنة 1979. لها تاريخ عريق ومساهمة كبيرة في الاقتصاد الوطني، وتحتل الصدارة في السوق الجزائرية، حيث تغطي كامل التراب الوطني و تتواجد منتجاتها عبر جميع المحلات التجارية، كما أنها تعتبر المشروبات المفضلة لدى المستهلك الجزائري.

زيادة على هذا، فإنّ شركة “نقاوس” استطاعت من خلال استراتيجيتها القوية في المجال، أن تقتحم الأسواق الأجنبية، وتجعل المنتوج الجزائري متواجدا في الأسواق الأوروبية وينافس منتوجات أوروبية ذات جودة عالية.