ملفه لدى المحكمة العليا.. متى سيحين عليه الدور؟
بعد اختفاء عن الأنظار لأشهر، عاد وزير الطاقة والمناجم الأسبق، شكيب خليل، إلى الواجهة مجددا، وذلك عبر منشور له عبر صفحته الخاصة على شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك“.

وضرب شكيب خليل موعدا لمتابعيه عبر حسابه على الفايسبوك، ليلة الخميس، لمناقشة تداعيات الهجوم الذي استهدف مصفاتي بقيق وهجرة خريص الواقعتين شرق المملكة السعودية والتابعتين لشركة أرامكو العملاقة.

ودون وزير الطاقة الأسبق في صفحته: “كما دأبنا مع المواضيع التي تهم الرأي العام، وإثراء للنقاش الإقتصادي عبر وسائل التواصل الإجتماعي، يضرب لكم الدكتور شكيب خليل موعدا يوم الخميس على الساعة الثامنة والنصف مساء في بث مباشر عبر صفحته الرسمية”.

ومضى يقول: “سيكون موضوع المداخلة بعنوان: ما هي القراءة الجيوسياسية للأحداث الأخيرة في السعودية والمنطقة وتأثيرها على أسعار السوق البترولية العالمية؟”.

يشار إلى أن وزير الطاقة الأسبق متابع من قبل القضاء الجزائري، وقد أحال النائب العام لمجلس قضاء العاصمة، ملف شكيب خليل على المحكمة العليا يوم 24 أفريل المنصرم بتهمة مخالفة قانون حركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج، إضافة إلى إبرام سوناطراك لصفقتين مخالفتين للقانون مع شركتين أجنيتين.القراءة من الشروق