المدير الفني لفريق لسياباليا فينكوفسي، هيرفويي برادازيتش، عن السبب الذي جعله يوجّه كلمات عنصرية للنجم الجزائري العربي هلال سوداني لاعب دينامو زغرب خلال المواجهة التي جمعت الفريقين السبت الماضي، لحساب الجولة الـ29 من الدوري الكرواتي.

وقال برادازيتش عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” بحسب مل نقله موقع العين الرياضي: “لم يسبق لي استخدام موقع (فيس بوك) من أجل إيصال صوتي، غير أن تجاهل الصحفيين الكرواتيين لوجهة نظري دفعني لذلك”، وأضاف “لم أقم بتوجيه هذا الكلام لسوداني بطريقة مجانيّة، كل ما في الأمر أنّ تصرفي كان رد فعل، بعد أن قام اللاعب بسب والدتي إثر تسجيله للهدف الأوّل، وبعد نهاية المباراة، قمت باستوقافه وطلبت منه تفسيرات عن فعلته، غير أنه واصل التصرّف معي بطريقة غير لائقة”.

وأضاف أيضا “لم يمكن بإمكاني أن أتمالك نفسي ووجّهت له عبارات قاسية لم تكن في محلّها، أؤكد للرأي العام الكرواتي أن تصرّفي غير مرتبط بأيّ حال من الأحوال بخلفيّات عنصرية، وإنّما كان أساسا بسبب حالة الغضب التي شعرت بها بعد إهانة والدتي”.

وينتظر أن تسلّط لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الكرواتي لكرة القدم عقوبات قاسية على هيرفويي برادازيتش نتيجة هذه الواقعة.

المصدر