الإصلاحات هدفها الوصول بالشركة إلى المعايير العالمية

 

أفاد وزير النقل والأشغال العمومية، بوجمعة طلعي، أن “ورشة الإصلاحات داخل شركة الجوية الجزائرية بدأت تشتغل والهدف منها الوصول إلى مستوى تسيير وخدمات يضاهي المستوى المطلوب وفقا للمعايير الدولية”.

وتجنب الوزير خلال زيارته التفقدية لمشاريع قطاعه بعنابة، أمس الأول، الخوض في تفاصيل الحركة الاحتجاجية الأخيرة التي هزّت مطار هواري بومدين الدولي مؤكدا أنه “لا تراجع عن اجراءات تحديث وإعادة هيكلة الشركة لتحسين نوعية الخدمات”.

ويتضمن مخطط العصرنة إسناد المسؤوليات إلى إطارات تتمتع بالكفاءة والمهنية وحس المسؤولية، إلى جانب إعادة تنظيم الرحلات وتعزيز أسطول الشركة الذي يضم حاليا أكثر من أربعين طائرة.

وأوضح الوزير أنه “سيتم إعادة تنظيم الرحلات وتعزيز الخطوط بوسائل النقل وفقا لتدفق المسافرين مع إعطاء الأولوية للخطوط التي يكثر عليها الطلب والاقبال”.  وأشرف بوجمعة طلعي خلال زيارته على إعادة تشغيل المصعد الهوائي (تيليفريك) عنابة- سرايدي الذي خضع إلى عملية صيانة وإعادة تأهيل جعلته يتوقف لمدة ثلاث سنوات. وثمن الوزير بالمناسبة هذا الإنجاز الذي يمثل -كما قال- وسيلة هامة للنقل الحضري الجماعي ومكسبا لسكان منطقة سرايدي.

وإلى جانب الآثار الإيجابية لهذا الإنجاز، تعكس عملية إعادة تشغيل التليفيريك -كما أضاف الوزير – شراكة جزائرية- فرنسية “إيجابية” تمثلها المؤسسة الجزائرية للنقل بالمصاعد الهوائية التي قامت بصيانة وإعادة تأهيل تليفيريك عنابة- سرايدي وتسليمه “قبل انقضاء الآجال التي كانت محددة ووفقا للمعايير الدولية المعمول بها في هذا المجال”.

وشملت عملية صيانة وتحديث تيليفيريك عنابة- سرايدي محطتي المصعد الهوائي لكل من منطقة بوحديد ببلدية عنابة وسرايدي بهذه البلدية وذلك بطول 4 آلاف متر، بالإضافة إلى تجهيزات الكابل. وركز الوزير على الأهمية الاقتصادية لمشروع توسعة وتأهيل الميناء الاقتصادي لعنابة على مساحة 25 هكتارا إضافية لترتفع قدراته الخاصة بالمعالجة والتصدير في المستقبل إلى 22 ألف طن من الفوسفات ومنتجات الحديد والصلب وغيرها من المواد.

من جهة أخرى، يعرف ميناء عنابة في سياق ديناميكية المشاريع المهيكلة – كما أضاف الوزير- انطلاق أشغال المحطة البحرية الجديدة ومدرجات (شرفات) الميناء التي تندرج ضمن تصور مندمج ومثمن لنشاط النقل البحري للمسافرين واستحداث فضاءات للخدمات والترفيه من خلالها انفتاح الميناء على المدينة.  من جهة أخرى أعطى طلعي إشارة انطلاق أشغال إنجاز مشروع إعادة تأهيل وتحديث لشطر الطريق الوطني رقم 44 الرابط بين مطار رابح بيطاط والمدخل الجنوبي لمدينة عنابة على مسافة 8 كلم.