كشفت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أن قطة مصرية تمكنت من تبديل معالم حياتها وانتقلت من العيش في نفايات القمامة إلى السفر لإنجلترا.

وأضافت؛ أن القطة تبلغ من العمر ﺷﻬﺮًا ﻭالنصف ﺗﻘﺮﻳﺒًﺎ، بدأت رحلتها بالتجول ﻓـﻲ ﻣﻄﺎﺭ ﺍﻟقاهرة ﺑﻴﻦ النفايات في ﻛﺎﻓﻴﺘﺮﻳﺎ ﺍﻟﻤﻄﺎﺭ وعند ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺸﺤﻦ ﺩﺧﻠﺖ ﻃﺎﺋﺮﺓ ﺍﻟﺨﻄﻮﻁ ﺍﻟﺠﻮﻳﺔ ﺍﻹﻣﺎﺭﺍﺗﻴﺔ ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺮﺓ ﻣﻦ القاهرة إلى برمنجهام ﻓـﻲ ﺇﻧﺠﻠﺘﺮﺍ، وأقلعت ﺍلطائرة ﻭداخلها ﺍلقطة.

وتابعت الصحيفة، أن عمال المطار اكتشفوا وجود القطة التي وصلت بالفعل الى بريطانيا، وعلى الفور تواصل أمن المطار مع ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﻄﺐ ﺍﻟﺒﻴﻄﺮي ﻓـﻲ برمنجهام لإجراء فحوصات طبية ووضعها ﺗﺤﺖ ﺍﻟﻤﻼﺣﻈﺔ ، الطبية وﺍﻟﻨﻔﺴﻴﺔ ﻟﻤﺪﺓ 14 يوما ﻣﻊ ﺍﻟﺘﻐﺬﻳﺔ ﺍﻟﺠﻴﺪﺓ ، من أجل التأكد أﻧﻬﺎ ﺧﺎﻟﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻷﻣﺮﺍﺽ.

واستطردت الصحيفة؛ أن ﺧﻄﻮﻁ ﺍﻹﻣﺎﺭﺍﺕ عرضت ﺇﻧﻬﺎ سوف ﺗﺘﺤﻤﻞ ﺗﻜﻠﻔﺔ ﺍﻟﻜﺸﻒ الطبي على ﺍﻟقطة باعتبار إنها راكبًا ﻣﻦ ﺭﻛﺎﺏ ﺧﻄﻮﻁ ﺍﻹﻣﺎﺭﺍﺕ والقادمة ﻣﻦ ﺍﻟقاهرة، إلا أن ﺍﻟﺴﻠﻄﺎﺕ ﻓﻲ انجلترا أصرت ﻋﻠﻰ ﻣﻌﺎﻣﻠﺘﻬﺎ ﻛﻤﺎ ﺗﻌﺎﻣﻞ ﻗﻄﻂ برمنجهام وأطلقوا عليها اسم “كايرو” نسبة الى القاهرة.

وانتهت الصحيفة بالقول؛ إنه بعد التأكد من خلو القطة من الأمراض قاموا بعرضها للتبني بشرط أن تكون الأسرة ﺇﻧﺠﻠﻴﺰﻳﺔ، وتم عمل اعلان لها، ونالت اهتمام المواطنين وزادت طلبات التبني على القطة «كايرو».