يُثير الدولي الجزائري يوسف عطال، التساؤلات في فرنسا، بسبب تراجع مُستواه خلال الفترة الأخيرة، وتزامن ذلك مع تراجع نتائج ناديه.

وأشارت جريدة “ليكيب” بأن الصاعد يواجه صعوبات كبيرة، بسبب تغيير منصبه في كل مرة مما أثر عليه بشكل سلبي مؤخرا.

وأوضح ذات المصدر، بأن ما يعيشه إبن واضية، هو أبرز مثال للمُعاناة التي يعيشها “نيس” في الأسابيع القليلة الماضية.