كشف الموقع الإلكتروني لقناة النهار، عن تحديد مصالح مكافحة الجريمة الإلكترونية لدى شرطة باب الزوار لهوية الأشخاص الواقفين وراء صفحة “محبي وعشاق قناة النهار”.

ويتعلق الأمر بطالبين يبلغان من العمر 21 سنة أحدهما من مغنية والثاني من ندرومة ويدرسان بجامعة تلمسان، قاما بنشر إشاعة وفاة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفيلقة قبل ايام.

وحسب المصدر نفسه، فإن المعنيان اعترفا بفعلتهما ومن المنتظر أن يمثلا أمام قاضي التحقيق في الساعات القادمة بمحكمة بئر مراد رايس.