1. حظيت #مكتبة منطقة بينهاي الجديدة في مدينة تيانجين بشرق #الصين بشعبية كبيرة على شبكة الإنترنت بسبب تصميمها الفريد بالخيال العلمي. تشبه رفوف الكتب درجات السلم، ويمكن أن تتم القراءة بهدوء أو من خلال الدردشة أو التسلق. بالإضافة إلى أكثر من مليون نسخة من الكتب، جذبت القاعة المتعددة الوظائف الكروية الشكل الأنظارا أيضا. الجزء الخارجي منها مسرح كروي لعرض الأفلام. أما الجزء الداخلي فهو قاعة المحاضرات التي يمكن أن تستوعب مائتي شخص. هذا وفتحت المكتبة أبوابها للجماهير في الأول من أكتوبر الجاري وجذبت العديد من السكان المحليين، وأصبحت مركزا جديدا للثقافة والترفيه.