حذرت دراسة جديدة أشرف عليها مجموعة من الأطباء الاختصاصيين في أمراض القلب في كلية الطب بجامعة غيرسون التركية، من أن التدخين عقب الإفطار مباشرة في شهر رمضان، يزيد من مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية.

وأكدت الدراسة التي أجريت على عدد من المصابين بالقلب أن تدخين السجائر مباشرة بعد الإفطار يتسبب في حالة من رعشة الجسم، وبالذات ارتعاش الأرجل والأقدام، بالإضافة إلى الدوخة، حيث أن تدخين سيجارة بعد فترة انقطاع طويلة، يستثير جميع آليات الدفاع في الجسم، وهو مالا يحدث في حال التدخين عبر فترات انقطاع قليلة.

وأضافت أن “التدخين في رمضان يلحق ضررا كبيرا بجدران الأوعية الدموية، أكثر من التدخين في بقية العام”.

وأشارت دراسات عديدة في وقت سابق إلى زيادة عدد الوفيات المرتبطة بالقلب خلال الشهر الفضيل، مؤكدين أن التدخين يسرع من تطور أمراض القلب والأوعية الدموية، كما قد يتسبب في وفيات مفاجئة.

المصدر: وكالات