السكن والعمران والمدينة عبد المجيد تبون مكتتبي سنة 2013 لبرنامج البيع بالإيجار “عدليعد ” بعدم الزيادة في سعر سكناتهم، مؤكدا أن الزيادة التي أقرها قطاعه ستبقى كما هي والتي حددها بنسبة 20%.

وكشف الوزير أنه سيتم تحديد سعر الدفع بالتقسيط بالنسبة مكتتبي “عدل 2” لتسديد سكناتهم بين 6200 إلى 6500 دج عن طريق الدفع من رواتبهم الشهرية.
“أسعار مواد البناء الحديد والإسمنت في 2001 ليست نفسها في سنة 2017 ” بهذه العبارة رد وزير السكن عبد المجيد تبون على منتقدي الزيادة “الطفيفة” التي عرفتها سكنات البيع بالإيجار الخاصة بمكتتبي “عدل 2” وذلك على هامش زيارة تفقدية قادته إلى الجامع الأعظم بالمحمدية العاصمة أمس، حيث أكد مسؤول قطاع السكن أن ملفات مكتتبي عدل 2013 ستطرأ عليها بعض التغييرات الخاصة بدفع الشطر الثاني لمكتتبي عدل 2 مع الاحتفاظ بالزيادة في سعر السكنات التي حددها القطاع والتي تترواح بنسبة 20 بالمئة، وأوضح تبون “أن الحكومة لن تقبل بإلحاق الضرر على مكتتبيها وسنعمل كممثلين للحكومة أن نجسد مخططها من خلال الحفاظ على نسبة الزيادة لسعر الشطر الثاني لمكتتبي “عدل 2” والتي تقدر بـ 20 بالمئة مع العلم – يقول تبون- “إن سعر مواد البناء كالحديد والإسمنت في 2001 ليست نفسها في السنوات المقبلة كما سنحاول أن لا نؤثر على ميزانية المكتتب”، مشيرا إلى أن هناك عدة برامج خاصة بالسكنات عدل 2013 انتهت الأشغال بها وهي جاهزة للتسليم في بعض الولايات غير أنه لم يتم توزيعها لحد الآن لأن القطاع لم يتم تحديد السعر بالنسبة للشطر الثاني كولاية خنشلة وبشار وغيرها.
وأعلن مسؤول قطاع السكن أن مككتبي “عدل 2” سيتمكنون من الاطلاع على مواقع سكناتهم عبر موقع الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره “عدل” مع نهاية هذا الشهر، مؤكدا أن الوكالة لن تقوم بأي عملية أو خطوة تخص ملفات مكتتبي “عدل 2″، حتى يتم الإنتهاء من ملفات مكتتبي “عدل 1” وإسكانهم نهائيا.