نشرت الإتحادية الجزائرية لكرة القدم عبر موقعها الالكتروني بيانا أكدت فيه أن الثنائي سفيان فيغولي ورايس وهاب مبولحي لن يكونا معنيان بالتربص التحضيري المزمع تنظيمه شهر جوان القادم، والذي تتخلله مبارتان وديتان ضد كل من الرأس الأخضر والبرتغال.

وأكد البيان أن فيغولي يعاني من إصابة على مستوى “وتر أشيل”، بينما رفض حارس الاتفاق السعودي رايس مبولحي دعوة رابح ماجر لأسباب مجهولة، مكتفيا بارسال رسالة للفاف يؤكد فيه عدم استعداده لتلبية الدعوة حاليا.

هذا وسيوجه الناخب الوطني رابح ماجر الدعوة لحارس نادي بارادو توفيق موساوي لتعويض مبولحي بينما سيكون بديل فيغولي لاعب بارادو كذلك فريد الملالي.