اعترف الحكم النرويجي السابق توم هينينج أوفريبو، بالأخطاء التي تسببت في حرمان تشيلسي من الوصول لنهائي دوري الأبطال في 2009، لصالح برشلونة.

وكان لاعبو الفريق الغرب لندني طالبوا بأربع ركلات جزاء، الا أن الحكم لم يحتسب شيئا، وفي هذا الصدد قال في تصريحات نقلتها صحيفة “ديلي ميل”.

“في الحقيقة كان ذلك بالتأكيد واحدا من أسوأ أيامي، لم أكن في أفضل حالاتي”.

وأضاف” لكن هذه الأخطاء يمكن أن يتم ارتكابها بدون قصد من جانب أي حكم آخر، اللاعبون والمدربون هم أيضا معرضون لارتكاب الأخطاء”.

من ناحية أخرى اعترف أوفريبو بأنه تلقى تهديدات بالقتل في تلك الليلة واضطر لتغيير الفندق الذي يقيم فيه.