بعد رفض وزارة الصناعة تجديد رخصة استيراد قطع الغيار

 عولمي يوجه رسالة احتجاج لوزارة الصناعة ويندد بالمعاملة غير العادلة

توقف مصنع «سوفاك» لتركيب السيارات عن الإنتاج بسبب عراقيل إدارية، حيث لم تقم مصالح وزارة الصناعة بمنح الشركة تجديد القرارات التقنية «سي كا دي».

وحسبما أورده موقع «ألجي24» الناطق باللغة الفرنسية، فإن وزارة الصناعة لم تمنح مصنع «سوفاك».

الذي يجمع سيارات «فولكسفاغن» و«أودي» و«سيات» و«سكودا»، رخص القرارات التقنية الخاصة بجهاز المنتج المفكك كليا «سي كا دي».

ليضطر المصنع إلى توقيف نشاطه كليا. وفي الوقت الحالي، يتعذر على مجمع العلامات الألمانية في الجزائر، القيام بعمليات الاستيراد أو الجمركة منذ 19 فيفري الجاري.

وهو ما جعل الإنتاج يتوقف على مستوى المصنع. وفي رسالة موجهة من قبل الرئيس المدير العام لـ«سوفاك»، مراد عولمي.

إلى وزير الصناعة تساءل من خلالها، عن سبب عدم تجديد رخص جهاز المنتج المفكك كليا، في الوقت الذي تم منحها لمتعاملين آخرين.

وهو الأمر الذي يعد مساسا بالمنافسة العادلة، وإحالة أزيد من 800 عامل على البطالة بسبب توقف المصنع عن العمل بعد أقل من سنتين من انطلاقه.

وعبّر ذات المسؤول عن قلقه اتجاه مصداقية المصنع نحو المصنّع الألماني، الذي تعهد بمرافقته من أجل إقامة صناعة سيارات في الجزائر.

النهار الجديد