ان امتلاك جسد مثالي رشيق بأقل جهد وتكلفة هو حلم الجميع، لهذا ظهرت دراسات عديدة من بينها دراسة علمية حديثة بعادة غذائية غريبة.

حيث قام بها باحثون في جامعة “ساوث أستراليا”، وجدت أن تناول ملعقة من التراب إلى جانب وجبة الطعام.

يساعد على خسارة الوزن والوقاية من الاضطرابات البدانة، اذ أن الدراسة قد أجريت على فئران.

تناولت التراب فخسرت دهونا أكثر مقارنة بمن منحت حبوبا لفقدان الوزن، من خلال صرفها إلى جانب الفضلات التي يطرحها الجهاز الهضمي.

وبخلاف المعتقد، شاع انتشار ظاهرة أكل الأشياء الغريبة قبل آلاف السنين في كافة مناطق العالم.

إذ أوصى مثلا أبقراط، الطبيب الإغريقي الكبير، النساء الحوامل بأكل التراب، كما أكد عدد من المشاهير ذلك : كشيلين وودلي وإيل ماكفيرسون.

الذين برروا أنهم يلجؤون إلى أكل التراب من حين لآخر، بغرض التخلص من سموم الجسم، حسب ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل”.