ككل كل مرة، تجمع ديبلوماسية الجنائز شخصيات سياسية من الوزن الثقيل، كما كان الحال هده المرة، حيث التقى كل من الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال والوزير الأول السابق عبد المجيد تبون ووزير البيئة الأسبق الشريف رحماني، ببيت مسؤول الإعلام الأسبق برئاسة الجمهورية محمد مقدم لأداء واجب التعزية.

وحضر أيضا في زيارة قصيرة جدا لبيت الفقيد أداءا لواجب التعزية، الفريق محمد مدين رئيس جهاز الاستخبارات السابق ..