نظم صباح اليوم السبت عدد من القضاة المنتمين إلى “نادي القضاة الجزائريين” والمحامين وقفة احتجاجية أمام وزارة العدل، بالجزائر العاصمة مطالبين بتحرير العدالة.

المحتجون رددوا جملة من الشعارات من أجل عدالة حرة مستقلة “الجزائر حرة ديمقراطية”، “حرروا العدالة”، كما عمد المحامون والقضاة إلى ارتداء الجبة السوداء بالإضافة إلى رفع الأعلام الوطنية خلال وقفتهم الاحتجاجية. 

وقد أعلن نادي قضاة الجزائر عن مقاطعة الانتخابات الرئاسية المقبلة، وأنه يمكن ان يقبل بالإشراف على الرئاسيات في حالة واحدة فقط وهي “إذا طلب الشعب منه ذلك”

هذا وكان “نادي القضاة الأحرار” وهو تشكيل مستقل عن النادي الذي نظم اليوم وقفة احتجاجية، قد أعلن أمس الجمعة في بيان له عن مقاطعتهم لعملية المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية، كما أعلن أيضا مقاطعته للانتخابات الرئاسية التي أعلن رئيس الدولة عبد القادر بن صالح إجراءها يوم 04 جويلية 2019.

كما عبر الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين عن رفضه للانتخابات الرئاسية، كما قرر مقاطعة العمل القضائي على المستوى الوطني، بداية من يوم الخميس القادم على مدار 4 أيام .

المصدر