TSA عربي: بينما كان الجميع ينتظر إعلان الحكومة الجديدة، اجتمع نور الدين بدوي الوزير الأول، يوم الخميس 21 مارس ، بوزراء حكومة أويحيى السابقة، وفقا لما علمته “TSA” من مصادر مقربة من الجهاز التنفيذي، وهو ما يؤكد المعلومات التي نقلتها “البلاد.نت”.

وطلب بدوي من الوزراء في الحكومة السابقة “مواصلة عملهم بطريقة طبيعية حتى تشكيل الحكومة الجديدة”.

وحسب ذات المصادر، لم يتم فرض قيود خاصة او تعليمات على الوزراء، حيث تؤكد المصادر أنه “تم دعوة الوزراء لمواصلة نشاطهم، لا يمكننا ترك البلاد بدون حكومة”، مضيفة “هناك مواعيد مهمة يجب التحضير لها، مثل شهر رمضان، على سبيل المثال، وهناك ملفات تحتاج إلى إنهائها”.

ولم يحدد نور الدين بدوي أي موعد لتشكيل حكومته الجديدة. لكن هذا القرار يؤكد الصعوبات التي يواجهها الثنائي بدوي – لعمامرة في تشكيل طاقمهم في سياق الحراك الشعبي.