أكد وزير الداخلية و الجماعات المحلية نور الدين بدوي بأن عهد التوظيف عن طريق الإدارة والوظيف العمومي قد ولى، ولم يعد هو الحل في امتصاص البطالة بالنظر إلى ارتفاع مؤشر الطلبات على الشغل مقابل قدرة الوظيف العمومي على إمتصاص الطلب والحل حسب الوزير هو تسهيل فتح المشاريع الإستثماريع التي من شأنها تشغيل العمالة.

بدوي الذي كان يتحدث خلال ندوة صحفية على هامش تدشينه رفقة نظيره الموريتاني للمعبر الحدودي الأول منذ إستقلال البلدين ( الجزائر و موريتانيا )  دعا رجال الأعمال من مستثمرين اقتصاديين ومتعاملين في المجال التجاري، بضرورة الإلتفاف حول المشروع الذي  يهدف الى خلق حركية اقتصادية واستثمارية في المناطق الحدودية الجنوبية الغربية  للبلاد.

وأكد بدوي أن الانشغال الأساسي للدولة من خلال تحقيق هذا المشروع هو خلق المئات من مناصب الشغل، التي أصبحت “أولوية الأولويات بالنسبة للحكومة”.

المصدر