عاش وفد اتحاد العاصمة الجحيم في العاصمة البوركينابية واغادوغو بعد صافرة نهاية اللقاء الذي جمعه بنادي كاديوكو المحلي في إطار الدور 16 لدوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.وحسب ما جاء في الموقع الالكتروني للنادي فقد اجتاح المشجعين البوركينابيين أرضية ميدان الملعب، وقاموا بالاعتداء اللاعبين والطاقم الفني وإداريي الفريق، ما أدى لنشوب معركة عامة كادت تؤدي للكارثة.

وأصيب عدد من أعضاء الوفد بجروح خفيفة، ولحسن الحظ نجح الجميع في الوصول إلى غرفة تغيير الملابس، خاصة بعد تدخل سفارة الجزائر بواغادوغو التي قامت بتوفير الامن اللازم للوفد الذي من المنتظر ان يغادر العاصمة البوركينابية على الساعة التاسعة ليلا في رحلة خاصة.

وكان اتحاد العاصمة قد ضمن تأهله لدوري مجموعات رابطة الأبطال الإفريقية رغم هزيمته أمام نادي كاديوكو البوركينابي بهدف لصفر بواغادوغو، مستفيدا من فوزه ذهابا في الجزائر بهدفين لصفر.