فجر الإعلامي المصري خالد الغندور، مفاجأة من العيار الثقيل، حيث أكد أن مسؤولوين محسوبين على رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي طلبوا التعاقد مع هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب المصري.

وقال الغندور خلال برنامج “الغندور والجمهور” عبر فضائية “أل تي سي” إن مسؤولي الفاف عرضوا على كوبر تدريب المنتخب الجزائري في الفترة المقبلة، لافتًا إلى أنهم تحدثوا مع وكيل أعمال المدرب الأرجنتيني لمعرفه رأيه في العرض. وأوضح الغندور أن كوبر، طلب من وكيل أعماله التحدث مع مسؤولي الفاف، وتأجيل موضوع التعاقد مع المنتخب الجزائري، حتى بعد نهاية تصفيات كأس العالم مع المنتخب المصري، حيث قال نفس المصدر إن كوبر قد يوافق على عرض الجزائر في حال فشله في قيادة الفراعنة إلى مونديال روسيا، وبالمقابل فإنه سيرفض العرض أو يؤجله في حال تأهل مصر للمونديال. وكانت تقارير صحفية مصرية قد كشفت قبل تعيين الإسباني لوكاس ألكاراز مدربا للخضر، أن الفاف اقتربت من المدرب الأرجنتيني كوبر، قبل أن ينفي الاتحاد المصري ذلك معبّرا عن تمسكه بمدربه.