أفاد بيان للوزارة الأولى منذ قليل أن الوزير الاول، عبد المجيد تبون، التقى اليوم خلال توقفه بباريس بنظيره الفرنسي ايدوارد فيليب.

و كشف البيان انّ اللقاء غير رسمي و جرى في فندق ماتنيون بدعوة من الوزير الاوّل الفرنسي، ليضع البيان حدّا للجدل القائم حول علم السلطات الجزائرية بهذا اللقاء من عدمه. ولم يذكر البيان فحوى اللقاء و طبيعته ماعدا انه لقاء غير رسمي.

ويوجد الوزير الاوّل في فرنسا بمناسبة عطلته السنوية حيث بدأت الخميس الماضي على أن تنتهي في 15 من الشهر الجاري.