عرفت الجزائر أكبر انخفاض في تدفق الانترنت ADSL في العالم، وفقا لما يؤكده تقرير الموقع “سبيد تست” الذي يعتبر مرجعا في معيار تدفق الانترنت وسرعتها في العالم. 

وبلغ ندفق الانترنتADSL  في الجزائر 3.76 ميغابايت في الثانية، مسجلا انخفاضا قدره 23.9 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي (شهر نوفمبر).

ولم تشهد أي دولة أخرى انخفاضا بهذا الشكل، فأغلبها لا تتجاوز 10 بالمئة، حيث جاءت الاكوادور في المرتبة الثانية لأكثر الدول تسجيلا لانخفاض تدفق الانترنت بنسبة 9.1 بالمئة، وبسرعة 10.40 ميغابايت في الثانية.

أما تونس فسرعة الانترنت ADSL بها 6.9 ميغابايت، بانخفاض قدره 3.2 بالمئة، مقارنة بشهر نوفمبر لعام 2016، وفي سوريا التي تنهكها الحرب نجد سرعة الانترنت بها 7.12 ميغابايت خلال شهر نوفمبر الماضي، وفي العراق التي خرجت مدمرة من حربها على داعش فتدفق الانترنت بها 7.87 ميغابايت في الثانية.

وليست الانترنتADSL  فقط التي شهدت انخفاضا كبيرا في التدفق في الجزائر، حيث نجد تراجع كبيرا لـ3G أيضا، بنسبة 10.8 بالمئة في الفترة بين نوفمبر 2016 ونوفمبر 2017، وكانت سرعة التدفق به خلال الشهر الماضي في حدود 7.19 ميغابايت في الثانية، في حين نجد في دول الجوار كالمغرب مثلا انخفاضا بنسبة 6.3 بالمئة، خلال نفس الفترة، ومع ذلك كانت سرعة التدفق في حدود 15.03 ميغابايت في الثانية.

وبلغ متوسط ​​سرعة الانترنت ADSL في العالم 40.11 ميغابايت في الثانية في نوفمبر 2017، في حين أن متوسط ​​الانترنت للهاتف المحمول في جميع أنحاء العالم هو 20.28 ميغابايت في الثانية.