كشف مرشح الرئاسيات عزالدين ميهوبي أن حزب الارندي كان منذ بداية الحراك عرضة للمحاكمة من الشعب وتحملنا ذلك.

واضاف ميهوبي خلال نزوله ضيفا على حصة  90 دقيقة بوليتيك أنه تم استغلال حزب التجمع الوطني الديموقراطي بالطريقة السلبية.

كما لم يخفي ميهوبي ان الأرندي كان مجرد ضحية لبعض الممارسات ومن حق الشعب ان يغضب منا.

واشار عزالدين ميهوبي أن جزب التجمع الديموقراطي يمتلك 7500 منتخب منهم محلي وبرلماني.

وصرح مرشح الرئاسيات أن الارندي شرع مراجعات عميقة داخل الحزب وعلى كل الاحزاب مطالبة بذلك بما فيها أحزاب المعارضة.