أعلن رسميا الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، أحمد أويحيى، عن موقف حزب الأرندي من رئاسيات 2019، وقال أويحيى أنه يناشد بإسم الحزب وكل إطاراته و مناضليه، الرئيس المجاهد عبد العزيز بوتفليقة الترشح لعهدة رئاسية خامسة، ومواصلة قيادة الدولة الجزائرية بعد 2019.

وأضاف أويحيى خلال كلمته الافتتاحية لدورة المجلس الوطني لحزب التجمع الوطني الديمقراطي أن الأرندي كان دائما وفيا للرئيس بوتفليقة، وهذا منذ سنة 1999.

وأشار أويحيى إلى أن المجلس الوطني للأرندي سيقرر رسميا (غدا الجمعة) موقفه من رئاسيات 2019، مستدركا: “ولكن بإمكاني القول الآن بأن موقفنا هو مناشدة الرئيس بوتفليقة الترشح ومواصلة قيادة الدولة، وسنكون معه، ويكون دعمنا له مطلقا”