الجزائر – كشف وزارة الدفاع الوطني أن عملية تسوية وضعية المواطنين المولودين سنة 1984 وما قبل، تجاه الخدمة الوطنية تتواصل في “ظروف جيدة” حيث ارتفع عدد المستفيدين من الإجراءات الرئاسية إلى 228.840 مواطن إلى غاية 30 جوان المنصرم,

وأعلنت وزارة الدفاع الوطني أن “تسوية الوضعية تجاه الخدمة الوطنية المتعلقة بالمواطنين البالغين ثلاثين سنة فما فوق إلى غاية 31 ديسمبر 2014 أي المولودين سنة 1984 وما قبل، المقررة من طرف رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، تتواصل في ظروف جيدة”.

وفي هذا الصدد “ومنذ بداية العملية وإلى غاية 30 جوان 2016, ارتفع عدد المواطنين الذين استفادوا من الإجراءات الرئاسية إلى 228.840 مواطن، من بينهم 3.141 مقيمون بالخارج”.

كما تم أيضا في الإطار نفسه وفي الفترة ذاتها “تسوية وضعية 610.259 متأخر من الدفعات إلى غاية 2012”.

ومن جهة أخرى، تنهي وزارة الدفاع الوطني إلى علم المواطنين بأن مراكز الخدمة الوطنية، عبر كامل التراب الوطني، تواصل استقبال الأشخاص المعنيين للتكفل بهم بالسرعة المطلوبة، فضلا عن جداول المرور المحددة مسبقا.