وصفت منظمة العفو الدولية “أمنيستي إنترناسيونال”، تصريحات الأمين العام للأرندي أحمد أويحيى، بشأن الأفارقة، بأنها “مروعة وفضائحية”، وكان أويحيى قد عبر عن استيائه من تدفق الرعايا الأفارقة إلى الجزائر، معتبرا ذلك سببا لاستفحال الجريمة والمخدرات ودخول آفات اجتماعية.