حذرت وزارة الخارجية الألمانية « بشدة » مواطنيها من الاقتراب من الحدود الفاصلة بين المغرب والجزائر  على خلفية الأوضاع غير المستقرة في الجهة المغربية من الحدود، وفق ما نقلته  منصة المعلومات النمساوية »أنزينوريوريت « .

 و قالت الخارجية الألمانية في نشرية خاصة بالسياح بعد حادثة مقتل السائحتين الاسكندنافتين في إمليل ، بالقرب من مراكش يوم 17 ديسمبر

‘لا ينصح بالرحلات إلى المناطق الحدودية للمغرب مع الجزائر  كما لاينصح عموما بالمغامرة خارج الطرق المرصوفة ».

و اضاف المصدر ذاته « على الرغم من الإجراءات الأمنية الهامة ، فإنه يبقى هنالك خطر من وقوع هجوم إرهابي « 

كما تدعو ألمانيا مواطنيها إلى توخي الحذر في المغرب لمواجهة التهديد الذي تشكله شبكات الاتجار بالقنب الهندي والاحتجاجات الشعبية « يمكن أن تتطور المظاهرات بشكل عفوي وغير متوقع. وفي الآونة الأخيرة ، جرت مظاهرات غير مرخص بها في مدن مختلفة من المغرب مع صدامات عنيفة في بعض الأحيان  » .

Journal el Bilad